بدء محاكمة قيادات عسكرية بارزة في الجزائر

حرر بتاريخ من طرف

قالت وسائل إعلام جزائرية، صباح اليوم الأحد، إن القضاء العسكري البليدة، شرع في سماع أقوال 5 ألوية كبار، متهمين بقضايا فساد.

وبحسب صحيفة النهار الجزائرية، فإن التحقيق يشمل تهم الثراء غير المشروع، واستغلال الوظيفة السامية.

وأشارت الصحيفة إلى أسماء الضباط وهم: القائد السابق للدرك الوطني، مناد نوبة، والقائد السابق للناحية الأولى حبيب شنتوف، بالإضافة، إلى اللواء سعيد باي، القائد السابق للناحية الثانية، ومدير المصالح المالية بوزارة الدفاع اللواء بوجمعة بودواور، والقائد السابق للناحية الرابعة، اللواء عبد الرزاق الشريف.

وكان قاضي عسكري بالبليدة، قد قرر في سبتمبر الماضي، سحب جوازات سفرهم، بعدما كان قد صدرت في حقهم قرارات منع من السفر.

وجاء قرار القاضي العسكري بعد مغادرة اللواء سعيد باي الجزائر، رغم قرار منعه من مغادرة التراب الوطني رفقة عائلته.

وكان رئيس الجمهورية الجزائري، قد أنهى مهام الألوية الخمسة مؤخرا، بعدما وصلته تقارير عن ممتلكاتهم غير المشروعة والثروات وتجاوزاتهم للقوانين وضوابط المهمات الموكلة لهم.

وذكر الصحيفة، أن كل واحد من هؤلاء الأولوية تمكن من كسب ثروات طائلة بشكل غير شرعي وبعظهم يملك حوالي 30 شركة خاصة في مجالات مختلفة، أغلبها بأسماء أبنائهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة