رجل “صلاة العجلة”: كل ما قيل عن وفاتي وعن عائلتي كذب وإشاعات”

حرر بتاريخ من طرف

فى الظهور الأول له كشف الحاج محمد محمد سنقر صاحب صورة “صلاة العجلة” والتى أثارت جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعى، أسباب صلاته على العجلة، بعد أن قام أحد الشباب بتصويره أثناء تأديته صلاة العيد وهو راكباً دراجته، وقام بنشر الصورة عبر منصات السوشيال ميديا لتحظى بضجة كبيرة وسخرية عارمة بين المستخدمين ونفى كل ما تم تداوله بشأن طلاق إحدى بناته بسبب انتشار هذه الصورة أو تعرضه لجلطة، مؤكداً أنه بصحة جيدة، قائلا” الناس بتكذب الكذبة وتصدقها وشهروا بيا والحمد لله انا كويس وبناتى كويسين”.

وكان العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولوا على مدار الأيام الماضية بشكل كبير العديد من الإشاعات التى تتعلق بالحاج محمد سنقر، أبرزها شائعة وفاته وطلاق إبنته.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة