باراجات” أمنية بمداخل مدن الشمال لمنع الشباب من الهجرة نحو أوروبا”

حرر بتاريخ من طرف

أفاد مرصد الشمال لحقوق الإنسان بالمغرب أن “السلطات تنشر العشرات من الحواجز الامنية في مداخل مدن الشمال لمنع تدفق الشباب المغاربة الراغبين في الهجرة نحو أوروبا”.

وقال المرصد في بيان له أن ” السلطات الامنية قامت بحملات توقيف لعشرات الشباب في مداخل المدن السياحية الشمالية والتأكد من هوياتهم والزام الشباب القادم من مدن الداخل الى العودة الى مدنهم الاصلية”.

ويضيف البيان أن ” مدن الشمال تعرف تزايد توافد المئات من الشباب المغاربة الحالم بالهجرة”، مضيفا أن ” السلطات الامنية اوقفت العديد من المهاجرين المتحدرين من دول جنوب الصحراء وعملت على نقلهم الى مدن الداخل تحت حراسة امنية مشددة”.

وكانت القيادة العامة للقوات المسلحة الملكية، قد أعلنت أمس الأحد 23 شتنبر الجاري، أن عناصر البحرية الملكية تمكنت، بتعاون مع الدرك الملكي، من إحباط محاولة للهجرة السرية انطلاقا من شاطئ مارتيل.

وأوضح المصدر أن وحدة قتالية تابعة للبحرية الملكية تنشط على مستوى السواحل المتوسطية تعقبت ليلة 22-23 شتنبر 2018 قاربا كان منطلقا بسرعة فائقة محاولا الوصول إلى شاطئ مرتيل لنقل مرشحين للهجرة السرية.

وأضاف البلاغ أن التنسيق بين هذه الوحدة وزورقين سريعين تابعين للدرك الملكي أجبر القارب على الفرار إلى عرض البحر، مشيرا إلى أن أيا من المرشحين للهجرة السرية لم يتمكن من امتطاء القارب.

وفي هذا الصدد ، قال المرصد على صفحته بالفايسبوك إن” مئات الشباب بمرتيل يتوافدون على شاطئ المدينة رغبة في الهجرة غير نظامية عبر البحر المتوسط”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة