بابا الفاتيكان يهاجم جماهير برشلونة

حرر بتاريخ من طرف

صرح بابا الفاتيكان، البابا فرانسيس، بأن ادعاء جماعير نادي برشلونة الإسباني بأن اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي إله يعد تدنيسا للمقدسات.

جاءت تصريحات البابا خلال استضافته في برنامج “سلفادوس” المذاع على قناة “لا سيكستا” التلفزيونية الإسبانية عندما سُئل عن من يشيرون إلى ميسي بأنه “الله”؛ حسبما ذكرت صحيفة الديلي ميل.

وظن مقدم البرنامج أن البابا لأنه من أصل أرجنتيني ربما سيعجب بأن الجماهير تقول إن ميسي إله، لكن البابا أجاب ضاحكا “لا أنا لا أفعل”، وتابع “بالطبع ميسي يجلب السعادة، لكنه ليس الله”.

وكان البابا قد اعترف فيما سبق أنه من مشجعي كرة القدم وتحديدا فريق سان لورينزو دي ألماجرو الأرجنتيني.

يذكر أن ليونيل ميسي، هداف برشلونة التاريخي، أعلن رغبته تحقيق بطولة مع منتخب الأرجنتين كما تحدث عن أهمية كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس، في الدوري الإسباني.

ميسي وصل إلى 4 نهائيات مع منتخب الأرجنتين ولكنّه لم يحقق أي بطولة حتى الآن.

واتخذ صاحب الكرات الذهبية الخمس ككبش فداء دائما للإخفاقات الأخيرة للمنتخب الأرجنتيني، وهو ما دفعه لأخذ فترة استراحة عقب انتهاء منافسات كأس العالم 2018، التي ودع فيها التانجو المسابقة من الدور ثمن النهائي على يد البطل، منتخب فرنسا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

أول تصريح للتلميذة الحاصلة على أكبر معدل في “باك عمومي” بالمغرب

فيديو

للنساء

ساحة