انفجار زورق مطاطي بسواحل طنجة يُقل مهاجرين سريين

حرر بتاريخ من طرف

انفجر زورق مطاطي في الساعات الأولى من صباح يومه الخميس 20 شتنبر الجاري، كان بعرض البحر قريبا من شاطئ باشقار غرب طنجة، وعلى متنه عدد من المهاجرين السريين جلهم مغاربة.

وحسب مصادر متطابقة، فإن الانفجار كاد يتسبب في غرق أزيد من 46 مهاجر جلهم مغاربة، من بينهم سيدة ثلاثينية، قبل تدخل عناصر القوات المسلحة الملكي بمركز المراقبة 217 بشاطئ باقاسم، التي تدخلت وقدمت مساعدات للمهاجرين بتعاون مع عناصر وأعوان السلطة، رفقة عناصر الحرس الترابي التابعين للملحقة الإدارية السابعة.

وتم احتجاز المهاجرين السريين من قبل عناصر الجيش قبل ان يتم ربط الاتصال بمصلحة المداومة بولاية أمن طنجة لاتخاذ المتعين، حيث حضرت سيارة النجدة رفقة عناصر الشرطة القضائية لتسليمهم الموقوفين وكذا الحجوزات، في حين تمكن شخص من الفرار وسط غابة الرميلات بطنجة عقب وقوع الحادث.

وأضافت المصادر ذاتها، أن المعطيات الأولية بناء على تصريحات عدد من المهاجرين، كشفت أن الزورقين المطاطيين انطلقا من مدينة العرائش ليلة أمس الأربعاء 19 شتنبر الجاري، بمقابل مادي 15 ألف درهم لكل فرد، وكانا يضمان أشخاصا من فاس والعرائش والحسيمة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة