انعقاد مجلس إدارة المنظمة الدولية لمكافحة الأمراض السارية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

احتضنت مدينة مراكش يومي 5 و6 دجنبر الجاري ، أشغال الدورة الثلاثين لمجلس إدارة المنظمة الدولية لمكافحة الأمراض السارية.

ويندرج هذا المجلس الإداري الذي ينعقد لأول مرة في افريقيا ، حسب بلاغ لوزارة الصحة توصلت به وكالة المغرب العربي للأنباء ، في سياق يتسم بظهور وعي دولي بأهمية ولوج الساكنة للرعاية الصحية بتكاليف مناسبة.

وأضاف البلاغ أن هذا المجلس يأتي أيضا لتتويج جهود المغرب المبذولة والتزامه غير المشروط وغير القابل للإلغاء لمكافحة الأمراض المعدية ، بما في ذلك داء فقدان المناعة المكتسبة (السيدا) ، والسل والتهاب الكبد الفيروسي، التي تشكل رهانا رئيسيا للصحة العامة في البلدان ذات الدخل المنخفض والمتوسط، والتي تعتبر سببا لوفاة 6 ملايين مريضا سنويا في العالم.

وعلى هامش اجتماع المجلس الإداري ، أعرب وزير الصحة ، السيد أناس الدكالي والسيدة مارتا موريس رئيسة مجلس إدارة المنظمة ، عن رغبتهما في تعزيز التعاون بين المغرب وهذه المنظمة الدولية من أجل إدخال الابتكار على نطاق واسع في مجال الأدوية وتحقيق الاستثمارات التحفيزية ذات الأثر الكبير في المغرب وافريقيا.

وسيسمح التعاون المشترك بتسهيل ولوج الساكنة الهشة إلى المواد الصحية المبتكرة بأسعار مناسبة ، وبالتالي المساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة التي انخرط فيها المغرب في أفق سنة 2030.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة