انعقاء المؤتمر الـ”55″ لجمعية المفاتيح الذهبية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

يحتضن فندق سافوي بمراكش أيام 13 و 14 يناير الجاري، المؤتمر العام الـ”55″ لجمعية المفاتيح الذهبية بالمغرب، بحضور فاعلين سياحيين وأبرز موظفي خدمات النزلاء الفندقيين في المغرب. 

ويسعى المؤتمر العام الجديد للدفع نحو تطوير أداء المهنيين لخدمة القطاع السياحي، وتبادل التجارب مع مختلف الاعضاء حاملي شارة المفاتيح الذهبية الذين يعتبرون علامة مميزة لمنشئات سياحية راقية بالمملكة، بفضل مجهوداتهم في خدمة النزلاء بعدد من الفنادق الفخمة بالمغرب، المتميزة بخدمة المفاتيح الذهبية، الى جانب  المشاركة الفعالة في مناقشة التوجهات الحالية والمستقبلية في هذه الصناعة، إلى جانب التحديات والفرص التي تواجه القطاع السياحي بصفة عامة. 
 
ويهدف حاملو المفاتيح الذهبية الى توفير خدمات أفضل للسياح نزلاء الفنادق والمؤسسات الفندقية الراقية التي تتميز بتواجد اعضاء المفاتيح الذهبية ضمن أطقمها، والبالغ عددهم في المغرب 36 عضوا من ضمنهم 9 نساء ينتمون الى الجمعية التي تأسست بالمغرب سنة 1952، وينشط أعضاءها في مؤسسات فندقية مصنفة في مراكش، أكادير، الدار البيضاء، الرباط، طنجة وفاس.

وتهدف منظمة المفاتيح الذهبية إلى ترسيخ أعلى المعايير المهنية والأخلاقية بين العاملين في قطاع استعلامات الفنادق وخدمة النزلاء حول العالم، والذين يقدمون النصح والتوجيه للضيوف والنزلاء، ويعد أعضاؤها العاملين في أرقى الفنادق في العالم، خبراء في مجال عملهم ورمزاً لتميز الخدمات، ويشتهرون بشعار المفتاحين المتقاطعين على سترات زيهم الرسمي. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة