انطلاق مستشفى القرب بدمنات

حرر بتاريخ من طرف

اشرف أنس الدكالي وزير الصحة، يوم الجمعة فاتح يونيو الجاري، على انطلاق مستشفى القرب  بمدينة دمنات بإقليم أزيلال، والذي أنجزته وزارة الصحة على مساحة 30.000 متر مربع، احتضنت بنايته 4.800 متر مربع، بكلفة إجمالية قدرها 67.507.669 درهم، بطاقة استيعابية تصل إلى 45 سريرا، وتجهيزات بيوطبية حديثة وعالية الجودة. 

ويتكون المستشفى من مصلحة للطب العام، ومصلحة للجراحة العامة، ومصلحة لطب الأطفال، ومصلحة طب النساء والتوليد، ومصلحة للمستعجلات، وقاعة الاستيقاظ، وقسم للجراحة توجد به قاعتان للجراحة، وقسم للأشعة ويتوفر على قاعتين للفحص، وقاعة أخرى للفحص بالصدى، وفضاء للاستقبال، ومختبر مجهز بأحدث التجهيزات، وصيدلية، وأربع قاعات للفحوصات المتخصصة، إلى جانب مرافق أخرى منها مطبخ، ومستودع للأموات، ومغسلة، بالإضافة إلى سكنين وظيفيين. 

هذا و قد عبأت وزارة الصحة طاقما طبيا عاما ومتخصصا (15طبيبا)، وصيدلانيا، وطاقما تمريضيا يتكون من 58 ممرضا، إلى جانب الطاقم التقني والإداري.

وسيستفيد من خدمات هذا المستشفى ساكنة تقدر بأزيد من 187 ألف نسمة منحدرة من 12 جماعة ترابية: جماعة حضرية واحدة و11 جماعة قروية.

ويأتي هذا المستشفى الجديد في إطار تعزيز العرض الصحي بإقليم أزيلال، وتيسير ولوج المواطنات والمواطنين إلى خدمات صحية واستشفائية قائمة على مبدأي القرب والجودة، وتقليص الفوارق المجالية، كما أنه من شأن المستشفى أن يخفف الضغط على المركزين الاستشفائيين الإقليمي والجهوي، ويضمن خدمات في مستوى انتظارات ساكنة هذه المنطقة النائية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة