انطلاق برنامج “شباب من أجل أهداف التنمية المستدامة” بمراكش + صور

حرر بتاريخ من طرف

تم زوال يومه الثلاثاء 02 نونبر 2021 بمؤسسة الهلالي تاركة بمراكش الإعلان الرسمي عن انطلاق برنامج ” شباب من أجل أهداف التنمية المستدامة ” والذي ينظم من خلال الشراكة بين المؤسسة الدولية للتدريب والتنمية والمقاطعة التعليمية بأونسلو بشمال كارولينا بدعم من مبادرة ستيفنز الأمريكية ، لفائدة 8 مدارس مغربية وأمريكية الشيء الذي من شأنه إشراك 240 شابًا في عدة تجارب هادفة ، حيث تشارك كل من مؤسسة الهلالي تاركة ، والثانوية التأهيلية صلاح الدين الأيوبي و الثانوية التآهيلية الرحالي الفاروق و مدارس إلو.

وبالإضافة إلى تطوير العلاقات مع أقرانهم في الخارج، يسمح برنامج التبادل الافتراضي للشباب ببناءو مختلف مهارات القرن الحادي والعشرين والمتمثلة في حل المشكلات، والتواصل والتعاون بين الثقافات، والممارسة اللغوية، والتفكير النقدي، ومحو الأمية الرقمية ة ؤلك بغية تعزيز قابلية التوظيف كما يتيح التبادل الافتراضي لشبابنا اكتشاف أفكار وثقافات مختلفة، قصد تحسين تفكيرهم النقدي وتنمية فضولهم وقبولهم للتنوع، وتقوية احترامهم لذاتهم وثقتهم بأنفسهم.” يصرح السيد محمد النص، المدير العام للمؤسسة الدولية للتدريب والتنمية بالمغرب.

ومعلوم انه في عالمنا المترابط والمتنوع، يعد التبادل الافتراضي أداة ضرورية تمنح الشباب تقديراً للعالم من حولهم. تفتخر مبادرة ستيفنز بدعم هذه البرامج في وقت أصبح فيه الفهم المشترك والخبرات بين جيلنا القادم من القادة أكثر أهمية من أي وقت مضى، ” تقول كريستين شياو، المديرة العامة لمبادرة ستيفنز في معهد آسبن.

ومبادرة ستيفنز هي مبادرة لبناء الكفاءة العالمية ومهارات الاستعداد الوظيفي للشباب في الولايات المتحدة والشرق الأوسط وشمال أفريقيا من خلال تنمية وتعزيز مجال التبادل الافتراضي. تم إنشاء المبادرة في عام 2015 كتكريم دائم للسفير ج. كريستوفر ستيفنز، وهي ملتزمة بالمساعدة في توسيع مجال التبادل الافتراضي من خلال ثلاث ركائز للعمل: الاستثمار في البرامج الواعدة، وتبادل المعرفة والموارد، والدعوة إلى تبني برامج التبادل الافتراضي.

والمؤسسة الدولية للتدريب والتنمية هي منظمة مدنية غير ربحية تهدف إلى ترسيخ قيم المشاركة المدنية الفعالة والدفاع عن الحق في التنمية. تعتبر المؤسسة فضاءا ديمقراطيا مفتوحا يقدم تدريبات في مجالات التعليم والتنمية وحقوق الإنسان. كما تقدم أورش عمل في التربية المدنية ومبادئ المشاركة التي تعزز التسامح والتعايش وقبول القيم الأخرى ونشر قيم الحوار ومشاركة المواطنين في الحياة العامة.

ويتم دعم برنامج التبادل الافتراضي للشباب من أجل أهداف التنمية المستدامة من قبل مبادرة ستيفنز، التي ترعاها وزارة الخارجية الأمريكية، بتمويل من حكومة الولايات المتحدة، ويديره معهد أسبن. كما يتم دعم مبادرة ستيفنز أيضًا من قبل مؤسسة عائلة بيزوس وحكومتي المغرب والإمارات العربية المتحدة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة