انطلاق أشغال الاجتماع التشاوري لأعضاء مجلس النواب الليبي بطنجة + صور

حرر بتاريخ من طرف

انطلق يومه الثلاثاء 24 نونبر الجاري، الاجتماع التشاوري الرسمي لأعضاء البرلمان الليبي بشقيه في العاصمة طرابلس ومدينة طبرق، الذي تحتضنه مدينة طنجة.

وأبرز النائب محمد الرعيض، أن عدد النواب الحاضرين الآن بطنجة يصل إلى 103 نائبا، علما أن النصاب القانوني لمجلس النواب الليبي يصل إلى 95 نائبا، مضيفا أن “النواب ما زالوا يفدون على طنجة، حيث قد يصل عدد المشاركين إلى ما بين 110 و 120 نائبا”.

ومن أبرز النقاط التي سيدور النقاش حولها في الاجتماع الموسع، هو احتضان مدينة غدامس، شرقي ليبيا، جلسات مجلس النواب الرسمية، بشقيه.

وبدأ الحوار يوم أمس الاثنين في فندق هيلتون طنجة الهوارة وينتهي يوم الأربعاء 25 نونبر. وستكون الجلسة الأحادية الجانب، برئاسة رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، بمثابة فرصة للمشاورات الداخلية بين الهيئة التشريعية في طبرق. وفق موقع “morocco world news”.

ويأتي الاجتماع التشاوري لأعضاء البرلمان الليبي في طنجة؛ استجابة إلى دعوة من البرلمان المغربي بهدف “توحيد البرلمان الليبي المنقسم”.

جدير بالذكر، أن البرلمان الليبي جرى انتخابه في 4 غشت 2014، وكان مفترضا أن يضم 200 عضوا، لكن تم انتخاب 188 عضوا فقط بعدما تعذر انتخاب 12 عضوا في مناطق كانت تشهد تدهورا أمنيا آنذاك.

وجراء الخلافات السياسية المتواصلة في البلاد منذ سقوط نظام معمر القذافي عام 2011، انقسم البرلمان إلى مجلسين؛ الأول يضم أعضاء داعمين لمليشيات الانقلابي خليفة حفتر، ويعقد جلساته في طبرق والثاني يضم نوابا داعمين للحكومة المعترف بها دوليا ويعقد جلساته في طرابلس.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة