انتشار “أوميكرون” بجهة البيضاء سطات يستنفر مصالح الإدارة الترابية

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

كشفت مصادر “كشـ24″، أن المتحور ” أوميكرون ” السريع الانتشار، استنفر إنتشاره الواسع بالعديد من دول العالم، وخاصة بريطانيا و بعض دول إفريقيا، التي ضرب فيها المتحور السالف الذكر بكل ما أوتي من قوة، مصالح وزارتي الداخلية و الصحة بجهة الدار البيضاء سطات، وذلك من أجل الاستعداد المسبق، والتصدي للموجة الوبائية المحتملة بجميع الآليات والوسائل الممكنة تفاديا لعودة الإغلاق الكلي و الشامل، التي قد يواجهها المغرب عموما وجهة البيضاء خصوصا، بسبب تفشي المتحور أوميكرون، بعد تسجيل حالات جديدة مؤكدة، أعلنت عنها وزارة الصحة في الأيام القليلة الماضية.

ووفق مصادر كشـ24، فإن السلطات المعنية وفق كل اختصاص، شرعت في تجهيز وتهيئة الوحدات الاستشفائية الخاصة بالمرضى، والحالات المشكوك في إصابتها بالڤيروس المتحور، و أعدت العدة جميع الأجهزة المعنية، ويتعلق الأمر بكل من مصالح الإدارة الترابية والمندوبيات الإقليمية التابعة لوزارة الصحة، في تنظيم حملات تحسيسية عامة و شاملة، وصفت حسب مصادرنا بالماراطونية و المكثفة، وذلك من أجل حث كافة المواطنين والمواطنات، للالتزام بالتدابير الوقائية الصحية، الموصى بها من طرف السلطات الرسمية المختصة مركزيا، تفاديا للوقوع في المحضور ومما لا تحمد عقباه، في ظل الظرفية الراهنة التي عرفتها البلاد، بعد ظهور أولى حالات الإصابة بالمتحور على مستوى مدينة الدار البيضاء الكبرى وإغلاق ثلاثة مدارس بكل من الرباط وسلا.

وأضافت المصادر نفسها، أن الحملة التحسيسية التي تقوم بها المصالح المعنية كل من موقعه، شملت أصحاب المطاعم والمقاهي والمحلات التجارية على إختلاف أشكالها و أصنافها، بمختلف المقاطعات والعمالات التابعة نفوذيا لجهة الدار البيضاء سطات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة