انتخاب الكوري الجنوبي كيم جونغ يانغ رئيسا جديدا لـ “الإنتربول”

حرر بتاريخ من طرف

انتخبت منظمة الشرطة الدولية الجنائية (الإنتربول) الكوري جنوبي، كيم يونغ يانغ، رئيسا لها، مستبعدة المنافس الروسي الذي اتهم سابقا باستغلال نظام مذكرات الاعتقال في المنظمة الدولية.

وانتخبت المنظمة، التي تتألف من 194 بلدا عضوا، الكوري جنوبي في اجتماع بمؤتمرها السنوي في دبي.

وفاز كيم بالمنصب على حساب الروسي ألكسندر بروكوبتشوك، الذي كان يتوقع كثيرون فوزه في السباق.

وجاء التصويت عقب اختفاء رئيس المؤسسة الدولية السابق، مينغ هونغواي، الذي اختفى أثناء رحلة له في الصين في سبتمبر/أيلول.

وأكدت بكين منذ ذلك الوقت اعتقاله، وخضوعه للتحقيق في تهمة مزعومة بتلقي رشاوي.

وسيكمل كيم، الذي تقلد منصب القائم بأعمال الرئيس منذ اختفاء هونغواي، الفترة المتبقية للرئيس السابق وهي عامين.

وفي أعقاب انتخابه، قال كيم: “عالمنا الآن يواجه تغيرات غير مسبوقة تشكل تحديات ضخمة لأمن الجماهير وسلامتها.”

وأضاف: “من أجل التغلب عليها، نحن بحاجة إلى رؤية واضحة: نحن بحاجة إلى بناء الجسور للمستقبل.”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة