الولايات المتحدة: العثور على المشتبه بإطلاقه النار في لوس أنجلس ميتا

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت شرطة لوس أنجلس الأحد أنّ المسلّح الذي يُشتبه في أنّه قتل 10 أشخاص خلال احتفالات رأس السنة القمريّة الجديدة في كاليفورنيا بالرصاص، قد أطلق النار على نفسه وانتحر بينما كانت قوّات الأمن تتعقّبه. وانتهت عملية تعقّب مطلق النار على بُعد أكثر بقليل من 40 كيلومترًا من المدينة التي حصل فيها إطلاق النار.

وقال قائد شرطة مقاطعة لوس أنجلس روبرت لونا، إنّ الشرطة كانت تتعقّب مركبة، وعندما اقترب عناصرها منها، سمعوا طلقة واحدة من داخلها. وأضاف لونا: “المشتبه به أصيب بطلق ناري وأُعلِن موته في مكان الواقعة”.

والمشتبه به من أصل آسيوي ويبلغ 72 عامًا، وعُرّف عنه باسم هوو كان تران. وقال لونا إنّ هذا الرجل هو المشتبه به الوحيد في عمليّة إطلاق النار في مونتيري بارك في كاليفورنيا، مضيفًا أنّ الدافع وراء هذا الهجوم في رأس السنة القمريّة الجديدة لم يُعرَف بعد، وأنّ التحقيق لا يزال جاريًا.

وحاصرت الشرطة مركبة بيضاء إثر المطاردة الطويلة وعثرت في داخلها على جثّة هامدة، بحسب صور بثّتها قنوات تلفزيونيّة.

وتُظهر صور، وجود جثّة هامدة في مقدّم المركبة. ونقلت صحيفة “لوس أنجيس تايمز” عن مصدر في الشرطة في وقت سابق، أن السائق أطلق النار على نفسه.

وأمر الرئيس جو بايدن الأحد بتنكيس الأعلام الأمريكيّة في المباني العامّة تكريمًا لضحايا إطلاق النار الجماعي في مونتيري بارك بكاليفورنيا.

ووجّه بايدن بخفض الأعلام حتّى غروب الشمس في 26 يناير “احترامًا لضحايا أعمال العنف العبثيّة التي ارتُكِبت في 21 يناير 2023 في مونتيري بارك بولاية كاليفورنيا”، حسبما جاء في بيان للبيت الأبيض.

وإضافة إلى القتلى، أُصيب عشرة أشخاص آخرون على الأقلّ بجروح في إطلاق النار العشوائي في مونتيري بارك، وفق ما أفاد شهود عيان.

وفي وقت سابق، قال قائد شرطة لوس أنجلس روبرت لونا: “نستخدم كلّ الموارد للقبض على هذا المشتبه به في (قضيّة) نعتقد أنّها إحدى أبشع القضايا في المقاطعة”.

ولفت لونا إلى أن الشرطة استجابت لمكالمات طوارئ عند الساعة 10,22 مساء السبت (06,22 الأحد بتوقيت غرينتش) ووجدت أشخاصًا يخرجون مسرعين من المكان. وأضاف: “للأسف أعلن عناصر الإطفاء مقتل عشرة ضحايا في الموقع”.

وأوضح مسؤولون أنّ القتلى هم خمس نساء وخمسة رجال، بدون إعطاء أعمارهم ولا أسمائهم.

وتحدّث لونا عن واقعة ثانية في مدينة ألامبرا حصلت بعد 20 دقيقة تقريبًا من الهجوم في مونتيري بارك. وفي التفاصيل، دخل رجل آسيوي يحمل مسدّسًا إلى مرقص، لكنّه حوصر ونُزع منه السلاح. وفرّ الرجل ولم يتمّ الإبلاغ عن أي إصابات. وقال لونا إنّ المحقّقين يبحثون في ما إذا كانت الحادثتان مرتبطتين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة