الولايات المتحدة الأمريكية تحذّر بعد ثوران بركان في هاواي

حرر بتاريخ من طرف

قالت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية إن بركان “كيلاويا” في هاواي بدأ بالثوران داخل فوهته العليا، وذلك بعد أقل من شهر من توقف جاره البركان الأكبر”ماونا لوا” عن إطلاق الحمم البركانية.

وأوضحت الهيئة أن مرصد بركان هاواي اكتشف توهجا في صور كاميرا الويب تشير إلى أن كيلاويا بدأ في الثوران داخل فوهة هاليماوماو في قمة البركان، في حديقة هاواي للبراكين الوطنية.

وأوضح أن “صور كاميرا الويب تظهر شقوقا في قاعدة فوهة Halemaʻumaʻu تولد تدفقات من الحمم البركانية على سطح أرضية الفوهة”، مبينا أنه سيتم إعادة تقييم المخاطر مع تقدم الثوران.

ورفعت هيئة المسح الجيولوجي مستوى التأهب لبركان كيلاويا بسبب علامات على أن الصهارة تتحرك تحت سطح القمة، في إشارة إلى احتمال ثوران البركان.

ويعد كيلاويا أحد أكثر البراكين نشاطا في العالم. وقد ثار آخر مرة لمدة 16 شهرا بدءا من سبتمبر 2021، ولمدة أسبوعين تقريبا بدءا من 27 نوفمبر.

وشهدت هاواي بركانين يقذفان حمما جنبا إلى جنب عندما ثار ماونا لوا لأول مرة منذ 38 عاما. وتوقف كلا البركانين عن الثوران في وقت واحد تقريبا.

المصدر: axios + AP

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة