الوساطة في نقل المخدرات تقود دركيا للسجن

حرر بتاريخ من طرف

أصدرت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية لأكادير مؤخرا، في جلستها الرابعة، قرارها النهائي في حق دركي، وحكمت عليه بتسع سنوات حبسا نافذا، وغرامة قدرها 100.000 درهم مع الصائر و الإجبار في الأدنى.

وأحيل الدركي الذي احترف بالموازاة مع مهنته، الوساطة في نقل المخدرات إلى مروجيها بأكادير، في أول جلسة لمحاكمته يوم الثامن من الشهر نفسه، ومتابعته من قبل النيابة العامة والهيأة القضائية من أجل حيازة ونقل وترويج المخدرات واستهلاكها.

وألقت فرقة من عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن أكادير، القبض على دركي من سرية الدرك الملكي بأكادير، متلبسا بحيازة كمية من المخدرات وسط المدينة.

وكان الدركي الموقوف على متن سيارته الخفيفة، يشتغل بسرية تارودانت، ويشتبه تورطه في احتراف “نقل المخدرات”، والوساطة في تزويد تجار الممنوعات بها وفق ما نقلته يومية “الصباح”.

وجرى إيقافه من قبل دورية للأمن العمومي وفرقة مكافحة العصابات بالشارع العام، أثارت انتباهها سيارة خفيفة، ليتم تعقبها وتوقيف سائقها، الذي تبين بأنه يحمل صفة دركي بسرية المدينة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة