الوالي لبجيوي يدشن المنطقة الأمنية المنارة بأبواب مراكش

حرر بتاريخ من طرف

دشن والي جهة مراكش آسفي عبد الفتاح لبجيوي في هذه الأثناء من صباح يومه الجمعة 29 يوليوز الجاري مقر المنطقة الأمنية المنارة بحي أبواب بمراكش بتراب مقاطعة المنارة.

مراسيم التدشين حضرها رئيس المجلس الجماعي لمراكش محمد العربي بلقايد و والي أمن مراكش سعيد العلوة ومجموعة من المسؤولين الأمنين والمنتخبين.

وقد أشرف والي الجهة عبد الفتاح لبجيوي قبل ذلك بقليل على تدشين الدائرة الأمنية الجديدة 19 بحي بوعكاز بالمحاميد.

ويمتد النفوذ الترابي للدائرة شمالا إلى المطار المدني وغابة الشباب، وجنوبا إلى الشريفية وطريق أمزميز و دوار الهنا، وشرقا إلى حدائق أكدال، وغربا دوار السلطان، بشعاع ترابي يقدّر  بعشرة كيلومتر مربع  وساكنة تُقارب  أربعين ألف نسمة.

كما يضم المجال الترابي للدائرة دواوير: مول الجمال ، واعزيب مولاي عبد الله، وتجزئات  الزرقطوني، وبوعكاز، وإقامات  قرطبة والأندلس وغرناطة وأصيلة وباب إغلي ولمحاميد 09، وعملية مباركة، وأبراج الكتبية، والإزدهار 2-3 ، وإقامة جنان سليمان وسوق السمك بالجملة، بالإضافة إلى مؤسسات سياحية ومطاعم ومؤسسات تعليمية ومرافق أخرى.

وحسب بلاغ لولاية أمن مراكش، فإن  الدائرة الأمنية الجديدة ، التي سهرت ولاية أمن مراكش بدعم من المصالح المركزية للمديرية العامة للأمن الوطني على إحداثها وتجهيزها باللوازم اللوجستية وتأهيلها بالموارد البشرية اللازمة، تتخذ مقرا لها بالبناية السابقة للمنطقة الأمنية المنارة بحي بوعكاز ، وتوجد بطابقين على مساحة تقدر ب 340 مترا مربعا، وتضم عدداً من المكاتب، وقاعة للانتظار، و فضاء للاستقبال ، و بهوا، ومرافق أخرى أساسية
 
ويأتي إحداث الدائرة المذكورة وفق البلاغ  في إطار التنزيل السليم للتعليمات المديرية المستلهمة من التوجيهات الملكية السامية، وحرصا على الارتقاء بالخدمات الأمنية وتكريس المبادئ العامة لشرطة مجتمعية،  قريبة من المواطن، ومؤهلة لمواكبة التحولات التي تعرفها المدينة الحمراء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة