الهواتف الذكية تنهي عصر مفاتيح السيارات قريبا

حرر بتاريخ من طرف

تحالفت آبل وسامسونغ بشكل غير متوقع مع مجموعة من الشركات الأخرى، لإنتاج “معيار عالمي” جديد لمفاتيح السيارات الرقمية، يمكن أصحاب الهواتف من فتح سياراتهم عن طريق تطبيق خاص.

وكشفت المجموعة المعروفة باسم “كونسورتيوم اتصال السيارات” (CCC)، هذا الأسبوع عن “Digital Key 1.0″، الذي وصف بأنه “حل معياري” ليعوض مفاتيح السيارات مع تطبيقات الهاتف الذكي، بغض النظر عن الشركة المصنعة للهاتف أو السيارة.

والهدف من “كونسورتيوم اتصال السيارات” هو إتاحة مستوى أكبر من التكامل بين الأجهزة المحمولة والمركبات، وهذه الميزة متاحة لجميع الأعضاء من الشركات، بما فيها “أودي” و”بي إم دبليو” و”جنرال موتورز”، و”هيونداي” وأيضا “إل جي إلكترونيكس” و”باناسونيك” و”سامسونغ” و”فولكس فاغن”.

وقال رئيس قسم الإلكترونيات لدى شركة أودي، والف وارشيت: “نحن فخورون بتقديم خدمة Key Digital لعملائنا بالفعل في الكثير من الموديلات، فمن خلال توحيد حل المفتاح الرقمي الذي يتوافق مع معايير الأمان لدينا، نضع لبنات البناء للخدمات المبتكرة على أساس واسع”.

ويمكن للمفتاح الرقمي أن يؤدي جميع الوظائف التي يقوم بها نظيره اليدوي، وسوف يمكن المستخدمين من قفل وفتح الأبواب، وكذلك بدء تشغيل المحرك. ويمكن لمالكي السيارات أيضا اختيار منح مالكي الهواتف الذكية الآخرين مؤقتا إمكانية الوصول إلى سيارتهم باستخدام تطبيق ما.

وصمم تطبيق”Digital Key 1.0″، الذي يستخدم شرائح تقنية التواصل قريب المدى “NFC”، وهي نفسها التي تمكن من الدفع دون لمس في الهواتف الذكية الحديثة التي تعمل بنظامي أندرويد وiOS، مع توفير الأمان.

ويحتوي مفتاح السيارة مجموعة واسعة من الاستخدامات، مثل مشاركة السيارات وتأجير السيارات، فضلا عن كونه مفيد في حالة الطوارئ.

وقال رئيس مجلس إدارة مجموعة كونسورتيوم اتصال السيارات محفوظ رحمان: “لقد بدأت كونسورتيوم اتصال السيارات العمل على مواصفات Digital Key الإصدار 2.0، ونأمل أن يكون الإصدار المحدث من المفتاح متاحا في الربع الأول من العام 2019. وأضاف رحمان قائلا: “نشهد بالفعل منتجات في السوق تعمل على الاستفادة من الإصدار 1.0، وأعتقد أن النسخة 2.0 من الإصدار الرقمي القادم سيكون لها تأثير أكبر على الصناعة حيث نلبي احتياجات التوسع الهائل”.

 

ديلي ميل

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة

المقالات الأكثر قراءة