النقابات التعليمية تتشبث بالإضراب وحمل شارات سوداء في رمضان

حرر بتاريخ من طرف

أعلن التنسيق النقابي الخماسي للنقابات التعليمية، اليوم الثلاثاء، عن تشبثه بقرار خوض إضرابات وطنية في مختلف المؤسسات التعليمية، وخوض أعضاء مكاتبه الجهوية والإقليمية اعتصامات داخل الأكاديميات والمديريات، مع حمل الشارة السوداء طيلة شهر رمضان، وتنظيم ندوات تواصلية إقليمية وجهوية خلال هذا الشهر الفضيل.

التنسيق النقابي الخماسي أعلن أيضا عن دعوته إلى إضراب عام بقطاع التعليم يومي 14 و15 ماي الجاري و حمل الشارات السوداء خلال مزاولة العمل طوال شهر رمضان الكريم ردا منه على توقف الحوار القطاعي وتهرب وزارة التربية الوطنية من إيجاد حلول مقبولة لإنهاء مظلومية مختلف الفئات التعليمية المتضررة و المحتجة للمطالبة بحقوقها .

كما دعت نفس النقابات التعليمية إلى تنظيم وقفات ومسيرات احتجاجية بالشموع إقليمية وجهوية مع ترك الصلاحية للمكاتب الجهوية والإقليمية لتحديد وقتها.

واعتبر المسؤولون النقابيون أن هذه الخطوات تأتي للضغط على وزارة أمزازي والحكومة من أجل تنفيذ التزاماتها، مشيرين إلى أنهم مستعدون للتصعيد مع مراعاة مصلحة الوطن، ولن نهاب من أي أشكال قمعية، وفق تعبيرهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة