المواعيد الالكترونية تثقل كاهل المرضى بتكاليف إضافية

حرر بتاريخ من طرف

ساهم انتقال المستشفيات التابعة للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، الى نظام المواعيد الالكترونية، في تنظيم المواعيد بشكل كبير بالموازاة مع خلق مهنة جديدة لبعض الشباب العاطلين عن العمل، الذين صاروا مختصين في أخذ مواعيد للمرضى في محيط مستشفيات المدينة الحمراء.

وبالموازاة مع ايجابيات الخدمة الجديدة التي صارت من اختصاص مقاهي الانترنت، والمحلات المجاورة للمستشفيات التابعة للمركز، فإن مجموعة من المواطنين اعتبروا الاجراء إثقالا لكاهلهم، خصوصا المرضى من البسطاء القادمين من المناطق النائية .

ويشار أن البعض ممن تخصصوا في تقديم أخد المواعيد للمرضى، لا يتوانون عن تقديم المساعدة باسعار رمزية، مقابل استغلال بعض المحلات لحاجة المرضى، من إجل فرض أسعار قد تصل لعشرين درهما مقابل ملأ إستمارة بسيطة لأخد مواعيد طبية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة