المندوبية العامة لإدارة السجون تكشف ملابسات ترحيل أحد نزلاء إلى الرشيدية

حرر بتاريخ من طرف

أكدت إدارة السجن المحلي بصفرو أن ترحيل السجين (ط.ح) إلى السجن المحلي بالرشيدية بتاريخ 29 يونيو 2017، جاء على خلفية ارتكابه لمجموعة من المخالفات داخل المؤسسة السجنية.

وأوضح بلاغ للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، الأربعاء 12 يوليوز، أنه خلافا لما ورد على شريط الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي لأم أحد السجناء التي تدعي “اختطاف” ابنها ونقله إلى أحد سجون جنوب المملكة بسبب وفاة زميل له بالمؤسسة، فإن السجين (ط.ح) سبق له أن تقدم للإدارة بطلب انتقال بسبب فتور علاقته بعائلته، وخلافاته المتكررة مع موظفي المؤسسة.

وأضاف البلاغ أنه سبق لأم السجين المذكور أن اقتحمت عنوة المؤسسة السجنية وأحدثت فوضى عارمة بها، حيث انهالت بالسب والشتم على موظفيها، وهددتهم بالانتقام منهم خارج المؤسسة.

أما بخصوص وفاة السجين (ح.ط)، فقد تم وضعه منذ ولوجه إلى المؤسسة تحت المراقبة الطبية المستمرة، حيث كان يخضع للفحوصات الضرورية، سواء داخل المؤسسة أو بالمستشفى المحلي بصفرو أو بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس، إلى أن وافته المنية بتاريخ 13 يونيو 2017 دون أن تتقدم عائلته بأي شكاية بخصوص ظروف الوفاة، والتي أثبت تقرير الطب الشرعي أنها كانت طبيعية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة