المغرب يحتل الرتبة السادسة عربيا في مؤشر السلامة والأمن

حرر بتاريخ من طرف

سجل المغرب تقدما بـ 13 درجة في “مؤشر السلامة والأمن لسنة 2023″، وارتقى إلى المرتبة 76 عالميا، وذلك مقارنة مع المرتبة 89 عالميا التي احتلها في السنة الماضية، ضمن هذا المؤشر.

وحسب تقرير المؤشر، الذي يرصد مستويات السلامة والأمن في 142 دولة عبر العالم، فقد احتل المغرب هذه المرتبة، بمعدل 52.63 نقطة.

وأظهر التقرير ذاته، الذي يصدره موقع “نامبيو”، أن المغرب كسب درجتين على مستوى تصنيف دول إفريقية، حيث احتل المرتبة السادسة ضمن “مؤشر السلامة والأمن” على مستوى القارة.

وتصدرت قطر مؤشر السلامة العالمي الذي يصدره معهد الاقتصاد والسلام الدولي، وحلت في المرتبة الـ23 عالميا، في حين تذيلت عدد من الدول العربية الترتيب. وجاء في الإصدار السادس عشر من مؤشر السلام العالمي (GPI)، الذي صنف 163 دولة وإقليما مستقلا حسب مستوى سلامتهم.

ويعد التقرير الذي يصدره معهد الاقتصاد والسلام الرائد في العالم للسلم العالمي، ويحدد مؤشرات الأمن والأمان في الدول، بناء على عدد من المؤشرات. ويعد التقرير والذي يعتبر الأكثر شمولاً، لاستناده إلى البيانات، مرجعاً عالمياً في تحليل الاتجاهات السائدة في الدول، وكيفية تنمية المجتمعات المسالمة.

وجاءت تونس في المرتبة الـ 85، والبحرين في المرتبة الـ 99، والجزائر في المرتبة الـ 109 عالمياً. وتذيل الترتيب اليمن التي احتلت المرتبة الـ 162 عالمياً تسبق أفغانستان التي تذيلت القائمة، وقبلها سوريا والعراق في مراتب متدنية.

ويشير التقرير إلى أن أكبر التحسينات وقعت في جنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وشهدت العديد من البلدان انخفاضًا في عدد الوفيات الناجمة عن الصراعات الداخلية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة