المجمع الشريف للفوسفاط يطلق “قافلة OCP للخضروات الموسمية 2014″ من أجل تبادل الخبرات والرفع من أداء الفلاحة الوطنية

حرر بتاريخ من طرف

 أعلن المجمع الشريف للفوسفاط، عن إطلاقه لقافة   ocp  للخضروات الموسمية 2014 من منطقة الشاوية ورديغة، حيث تنظم فعاليات قافلة OCP للخضروات الموسمية 2014 بشراكة مع وزارة الفلاحة والصيد البحري، إضافة إلى أهم موزعي الأسمدة الفوسفاطية بالمغرب، إذ تعتبر هذه القافلة تجسيدا لدعم وتضامن مجموعة OCP ومؤسسة OCP للفلاحة الوطنية وكذا مع الفلاحين الصغار المغاربة، كما تعكس التزامهما تجاه القطاع الفلاحي الوطني انخراطهما الفعلي في مخطط المغرب الأخضر.
وتدخل هذه المبادرة في إطار الاستمرارية الناجحة للقوافل الفلاحية الأولى التي انطلقت منذ 2012، وتهدف إلى تعزيز الاستعمال الرشيد والحكيم للأسمدة في مجال زراعة الخضروات الموسمية على الصعيد الوطني، كما ستجوب هذه القافلة بعد إطلاقها مناطق ملوية العليا (أغبالو نسردان) والرباط الغرب اللكوس (لعوامرة) ومكناس سايس (الحاجب) والشرق (بركان) لتختتم هذه المراحل بمنطقة دكالة عبدة بالجديدة.

وستدخل القافلة خلال مراحلها الستة، في اتصال مباشر مع أكثر من 2000 فلاح صغير في المناطق المنتجة للخضروات الموسمية وذلك من أجل مساعدتهم على فهم نوعية تربتهم ومعرفة أنجع الطرق التي ستمكنهم من تحسين مردودية محاصيلهم الزراعية، كما ستشرع القافلة غادة كل مرحلة في تنظيم يوم تكويني خاص على الميدان لفائدة الفلاحين على أساس التجارب التي تم إنجازها.

وتسمح هذه المبادرة من تحديد حاجيات الفلاحين من الأسمدة مما يمكنهم من الزيادة في مردود محاصيلهم بفضل تبادل التجارب والمواكبة عن قرب، كما يرجع الفضل كذلك إلى استعمال معطيات خارطة خصوبة التربة وهي مشروع هام تم إنجازه بشراكة بين القطاعين العام والخاص، وقد مكنت هذه الخارطة المجمع الشريف للفوسفاط من إدخال تركيبات جديدة لأسمدة NPK التي ساهمت بدورها في تلبية حاجيات بعض الأراضي من الأزوت والفوسفاط والبوتاس بشكل متوازن. ويكمن التزام المجمع الشريف للفوسفاط بإشراكه للموزعين من ضمان تزويد السوق المحلية بالأسمدة الملائمة، وبهذا الخصوص، فإن القوافل الفلاحية الأربعة الأخيرة (الحبوب 2012, الخضر و الفواكه 2013, الزيتون 2013 و لحبوب و القطاني 2013) مكنت من المرور من 34 جهة فلاحية بالمملكة وتوعية وتحسيس ما يقرب من 18 ألف فلاح ومزود للأسمدة وذلك بتنظيم أكتر من 200 يوم تكويني إضافة إلى توزيع 100 طن من الأسمدة بشكل مجاني.

كما سمحت التجارب الميدانية التي تم إنجازها على 122 قطعة أرضية فلاحية من إبراز الدور المحوري الذي تلعبه تقنيات الاستعمال المعقلن للأسمدة في تحسين المردوديات الفلاحية، وقد مكن المختبر المتنقل الذي يواكب القافلة من إنجاز 477 تحليلة للتربة مما سهل إجراء 100 تجربة مخبرية زراعية خصت بالأساس 42 تركيبة جديدة لأسمدة NPK الملائمة لطبيعة المستغلات الفلاحية و طبيعة الأراضي.

ويعكس مفهوم القافلة أيضا تجسيد نموذج الشراكة المتمثلة في “الباقات التعاقدية” التي تجمع مجموع OCP، مؤسسة OCP وموزعي الأسمدة في السوق المغربية، بفضل هذا النظام، يستفيد الفلاح مباشرة من أنشطة موزعي الأسمدة الفوسفاطية الذين يلتزمون بتأطيرهم وتدريبهم على أفضل الممارسات التقنية والميدانية للتسميد من خلال سلسلة من التجارب والبحوثات الخاصة بتطوير صيغ جديدة للأسمدة، وفي المقابل، يلتزم المجمع الشريف للفوسفاط بتزويد السوق الوطنية بالأسمدة.

وستمكن 14 باقة تعاقدية تم إبرامها سنة 2013 من تزويد هذه السوق ما بين 550 و600 ألف طن من الأسمدة الموجهة لفائدة الفلاحين المغاربة، وموازاة مع هذه الخطوات، تعمل مؤسسة OCP على مد الموزعين بمساهمات مالية لتحفيزهم على مواكبة الفلاحين في مجال الاستعمال الرشيد للأسمدة.

هذا، ويشكل العمل المواطني والمجتمعي مكانة خاصة في التزام مجموعة OCP بقضايا التنمية المستدامة، وتقوم مؤسسة OCP بتفعيل هذه الإرادة بإطلاق قافلة طبية تضامنية موازاة مع “قافلة OCPللخضروات الموسمية 2014″، سيستفيد ما يقرب من 3000 طفل من فحوصات طبية في مجال أمراض العيون ومن حصص تحسيسية في المحافظة على صحة الأسنان وذلك بشراكة مع جمعية “Opération Smile Morocco” والجمعية الطبية المغربية للتضامن (AMMS). 

 

المجمع الشريف للفوسفاط يطلق “قافلة OCP للخضروات الموسمية 2014″ من أجل تبادل الخبرات والرفع من أداء الفلاحة الوطنية

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة