المتعاقدون يواجهون صمت وزارة أمزازي بالإضراب ومقاطعة الإمتحان المهني

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، ان الأساتذة المتعاقدين سخوضون إضرابا وطنيا يومي الأربعاء والخميس 23 و24 من الشهر الجاري، سيكون مرفوقا بأشكال نضالية تصعيدية محليا وجهويا.

وكشفت التنسيقية، أنهم  عازمون على مقاطعة امتحان التأهيل المهني إلى حين حل الملف بشكل نهائي واتخاذ قرار يقضي بالإدماج الفوري”، مشددة على أن الأساتذة سيتطرقون إلى مزيد من التفاصيل خلال ندوة وطنية ستنظم يوم الأحد 20 أكتوبر الجاري يالرباط.

وجددت التنسيقية رفضها لمخطط التعاقد، مطالبة الدولة المغربية بإدماج جميع الأساتذة في النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطني، دون قيد أو شرط.

وطالبت التنسيقية في بلاغ لها، بتمكين الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، من الإنتقال من سلك إلى سلك واجتياز مباريات التعليم العالي، وتغيير الإطار إسوة بزملائهم المرسمين.

ويخوض الأساتذة المتعاقدون، الذين جرى توظيفهم سنوات 2016 و2017 و2018 و2019، مسلسلاً متواصلاً من الاحتجاج والتصعيد ضدّ نظام التعاقد، ويطالبون بإدماجهم الكلي في أسلاك الوظيفة العمومية والقطع نهائياً مع “نظام العقدة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة