المتعاقدون بجهة مراكش يدخلون في اعتصام مفتوح أمام مقر الأكاديمية

حرر بتاريخ من طرف

دخل الأساتذة المتعاقدون بجهة مراكش في إعتصام جهوي، منذ صبيحة يومه الثلاثاء 05 فبراير الجاري أمام مقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين مراكش-آسفي، على غرار الأساتذة المتعاقدون بباقي جهات المملكة.

ورفع المتعاقدون في المعتصم الذي يستمر إلى غاية يوم السبت 09 مارس الجاري، شعارات مطالبين بإلغاء التعاقد، ومنددين بالطريقة التي تنهجها وزارة التربية الوطنية في التعامل مع ملفهم.

وتأتي هذه المعتصمات، حسب التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، ردا على قطع أجور (فوج 2016)، بسبب رفضهم التوقيع على ملحقات العقود، وهي الملحقات التي اعتبرها الأساتذة شرعنة للنظام الأساسي، وهو النظام الذي يرفضه الأساتذة ويطالبون بإدماجهم وتمتيعهم بنفس حقوق موظفي وزارة التربية الوطنية.

ويخوض الأساتذة المتعاقدون  طيلة الأسبوع الجاري، إضرابا وطنيا، تعبيرا عن رفضهم التوقيع على “ملاحق عقود” جديدة، التي توصلوا بها من مختلف الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين في إطار تطبيق مقتضيات النظام الأساسي الخاص بأطر الأكاديميات، التي تأتي في إطار دخول النظام الأساسي لموظفي الأكاديميات حيز التنفيذ، تزامنا مع تأكيد وزارة التعليم العالي والبحث العلمي و تكوين الأطر، أن التعاقد لا يخول بأي شكل من الأشكال الحق في الإدماج المباشر في أسلاك الوظيفة العمومية، وأنهم يتمتعون بجميع الحقوق ويستفيدون من نفس نظام الأجور أسوة بزملائهم، ولهم حقوق التقاعد وحوادث الشغل والانخراط في التغطية الصحية ومؤسسة محمد السادس والحق في وضعية التوقف عن العمل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة