الكوكب ينجو من هزيمة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

اكتفى فريق الكوكب المراكشي ، عصر السبت ، بالتعادل أمام فريق شباب أطلس خنيفرة بعدما أجبر على التعادل بنتيجة هدف في كل شبكة ، بل كاد أن ينهي اللقاء منهزما لولا أن الحارس باعيو تمكن من إنقاذ الموقف بتصديه لضربة الجزاء .

و كان فريق الكوكب المراكشي سباقا للتسجيل منذ الدقيقة 30 على إثر محاولة فردية للاعب عبد الإله اعميمي ، الذي ” فعل ما شاء بالدفاع الخنيفري ” قبل ان يركن الكرة في الجهة اليسرى للحارس عصام لحلافي .

لكن المراكشيين لم يستثمروا تفوقهم بعدما سايروا لاعبي الفريق الضيف في إيقاع لعبه . إيقاع متوسط إلى ضعيف ، اكتفى من خلاله الزيانيون بالحملات المضادة و اللعب على الكرات الثابتة مع التسديد من بعيد ، و هو ما خلق مشاكل كبيرة لدفاع المراكشيين ، كان في بعضها الحارس باعيو متألقا .

و بالعودة من مستودع الملابس كان لاعبو فريق شباب خنيفرة أكثر عزما و إصرارا على العودة في النتيجة ، و تأتى لهم ذلك بالفعل في حدود الدقيقة 66 من التوقيت الرسمي للمباراة ، حملت توقيع ابراهيم الباز الذي تلقف كرة من الزاوية اليسرى ترجمها برأسية إلى هدف التعادل .

هدف التعادل مكن فريق خنيفرة من العودة في المباراة و تحقيق سيطرة بينة على مجريات اللقاء  وتمكن في لحظات كثيرة من خلق فرص حقيقية للتسجيل و مضاعفة الغلة ، ترجمها في الدقيقة 89 بحصوله على ضربة جزاء ، لكن الحارس المراكشي محمد باعيو نجح في التصدي لها بوقوفه منيعا امام تسديدة عصام البودالي . ليتقاسم الفريقان نقط المباراة .

 

المهدي زكرياء

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة