الكلاب الضالة تٌدنِّس مقبرة بمدينة تامنصورت + صورة صادمة

حرر بتاريخ من طرف

تداول نشطاء على صفحات موقع التواصل الإجتماعي “الفايسبوك” صورة صادمة تكرٍّس الوضعية المزرية للمقبرة الرئيسية سيدي حساين بالشطر السابع بمدينة تامنصورت.

وتظهر الصورة مجموعة من الكلاب الضالة وهي تدوس قبور الأموات وسط موجة من الإستنكار والإستياء في أوساط رواد الفضاء الأزرق الذين أجمعت تعليقاتهم على رفض تدنيس المقبرة وانتهاك حرمة الأموات.

وعلّق ناشط على أن “الأموات لم يسلموا بدورهم من التهميش واللامبالاة من طرف المجلس الجماعي”، مضيفا بأن “السؤال الذي يطرح نفسه كيف هم أحوال الأحياء داخل مدينة تامنصورت”، فيما اعتبر آخر أن اجتياح المقبرة من طرف الكلاب الضالة راجع إلى غياب سور من شأنه حماية المقبرة،  وهو أمر يعكس عجز المجلس الجماعي على تدبير شؤون هذه المدينة الجديدة وفق تعليقات أخرى.

وسبق لـ”كشـ24″، أن تطرقت إلى تدنيس هاته المقبرة بعد تحويل أجزاء منها إلى مطرح عشوائي للنفايات ومخلفات مواد البناء، مما أثار موجة غضب واستنكار في أوساط رواد الفضاء الأزرق الذين لم يستسيغوا استباحة المقبرة وحرمة الأموات بهذا الشكل المستفز.

وذكرت مصادر حينها، أن سور المقبرة الغير مكتمل البناء يجعلها مترعة على الفضاء المجاور لها ويشجع على استباحتها مما يحتم على الجهات المعنية التدخل لإكمال تسييج المقبرة وتعلية سورها درء لكل ما من شأنه المس بحرمة أموات ساكنة المدينة، لكن يبدوا أن الرسالة لم تصل آذان من يتولون مسؤولية إدارة الشأن المحلي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة