الكارة تهتزٌ على وقع فاجعة انتحار ثانية في غضون أقل من أسبوع

حرر بتاريخ من طرف

اهتزت منطقة الكارة بإقليم برشيد يومه الإثنين 26 غشت الجاري، على وقع فاجعة انتحار ثانية في غضون أقل من أسبوع، بعد اقدام ثلاثيني على الانتحار شنقا.

وبحسب مصادر، فإن الهالك البالغ من العمر نحو 34 عاما عمد إلى شنق نفسه بواسطة حبل ربط في سقف غرفة بمنزل أسرته بدوار ابن الخطيب في النفوذ الترابي لجماعة أولاد صباح، قيادة المذاكرة الجنوبية دائرة الكارة إقليم برشيد.

وقد انتقلت السلطة المحلية وعناصر الدرك الملكي إلى عين المكان، حيث تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالموازاة مع فتح تحقيق حول الدوافع الكامنة وراء اقدامه على الانتحار.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة