الكاتب المحلي لحزب العدالة والتنمية بالصويرة يتعرّض للإعتداء

حرر بتاريخ من طرف

لا زال الإعتداء الذي تعرض له مبارك العيدي الكاتب المحلي لحزب العدالة والتنمية بالصويرة ومستشار جماعي بمجلس الجماعة الترابية الصويرة وعضو المجلس الاقليمي بالصويرة ليلة السبت 12 أكتوبر 2019 بالشارع العمومي بالصويرة من طرف أشخاص مجهولين لاحقوه بالسيارة على الطريقة الهوليودية حسب المعطيات التي استقتها “كشـ24″ لا زالت الواقعة تثير اهتمام المتتبعين نظرا لكون المعني بالاعتداء يعتبر من الأطر المؤثرة في الحزب محليا ومن الأعضاء النشيطين في عدة مجالس وهيئات، مما يؤشر على إمكانية ارتباط الاعتداء بنشاطه الحزبي والسياسي.

وفي نفس السياق والتفاعل دوّن عبد اللطيف العيدي برلماني الحزب بالصويرة وأخ المعتدى عليه على صفحته بالفايس بوك أن ” الاعتداء يشبه جرائم العصابات”، ويقول” بعد أن استقوى بعض الأشخاص بمواقعهم السياسية ها هم ينتقلون إلى مستوى العصابات والمافيات التي تعتدي وتهدد المواطنين بالتصفية” وأشار أيضا إلى المرور “من الجريمة السياسية إلى الجريمة المنظمة “.

وفي انتظار الجديد لا زال الشارع الصويري يترقب تفاعلات الحادث الذي تنذر بالمزيد .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة