القضاء المغربي يمنع أسرة من السفر خوفا من اصابة افرادها بفيروس كورونا

حرر بتاريخ من طرف

سجل القضاء المغربي سابقة قضائية متمثلة في النطق بأول حكم يستند إلى تفشي مرض “كورونا”، إذ رصد ذلك في ابتدائية الرباط التي اصدرت أمرا استعجاليا يرفض منح امرأة الإذن بالسفر مع أطفالها المحضونين إلى الخارج، وذلك من أجل وقايتهم من خطر الإصابة بـ”فيروس كورونا”.

وتقدمت الأم بمقال استعجالي إلى رئيس ابتدائية الرباط، تعرض فيه أنها طليقة المدعى عليه، ولها ثلاثة أبناء قاصرين اعتادت السفر بهم إلى فرنسا، إلا أنها فوجئت بامتناع ابيهم عن الإذن لها باصطحاب الأطفال نحو الخارج.

ورأت المحكمة، في قرارها، وفق يومية “المساء” أن رفض طلب السفر بالأطفال علته الوضع العالمي الراهن، وما يعرفه من تفشّ للفيروس بالعديد من الدول بينها فرنسا، زيادة على غياب حالة الاستعجال القصوى أو حالة الضرورة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة