القائد الإقليمي للدرك الملكي ببرشيد يطارد أصحاب المقاهي المتنقلة

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

في سابقة من نوعها خلال هذا الشهر الفضيل، تزامنا مع فرض السلطات الرسمية لحالة الطوارئ الصحية وحظر التجوال الليلي، وتماشيا مع التوجيهات الموصى بها من طرف القيادة الجهوية للدرك الملكي بسطات، شن قائد الدرك الملكي بسرية برشيد على مستوى جميع المراكز الترابية العاملة تحت وصايته بكل تراب الإقليم، حملات تطهيرية واسعة على أصحاب المقاهي المتنقلة، الذين يستعملون السيارات لتوزيع القهوة على الراغبين في شربها، مباشرة بعد الإفطار على مستوى العديد من النقط والشوارع بمختلف الجماعات الحضرية والقروية بإقليم برشيد.

وفي هذا الإطار من خلال هذه العمليات التمشيطية المكثفة، تمكنت العناصر الدركية من تحرير مجموعة من المخالفات في حق عدد كبير من الأشخاص المخالفين لحالة الطوارئ الصحية وحظر التجوال الليلي، الراغبين في شرب القهوة وكدا أصحاب السيارات المتنقلة والتي توزع هذه المادة التي أصبح الإقبال عليها بشكل ملحوظ خلال شهر رمضان، فضلا على حجز مجموعة من السيارات التي تحولت إلى مقاه متنقلة تجوب شوارع العديد من الجماعات الترابية طولا وعرضا، استجابة لمطالب الراغبين في شرب القهوة مباشرة بعد الإفطار.

واسترسالا لما سبق، تأتي هذه الخطوة النوعية التي ترجمها القائد الإقليمي وعناصره على أرض الواقع، في الوقت الذي نددت فيه فعاليات جمعوية وسياسية، وكذلك مجموعة من أرباب ومسيري المقاهي بالإقليم، بقرار الإعتقال الذي شمل العديد من أصحاب المقاهي الذين يشتغلون في القطاع، لتتم إدانتهم بعد المداولة بشهر حبسا موقوفة التنفيذ، وذلك يوم أمس الإثنين الموافق ل 26 أبريل الجاري.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة