الفرع الجهوي للمنظمة العلوية لرعاية المكفوفين بمراكش يغطي على فشله التواصلي ببيانات كاذبة

حرر بتاريخ من طرف

قامت جريدة “كشـ24” في اطار مهامها الاعلامية، وتغطيتها للاحداث المحلية و الوطنية، بزيارة محيط معهد ابو العباس السبتي للمكفوفين الذي يشهد منذ ايام اعتصاما للمكفوفين، وقامت في هذا الاطار بأخذ مجموعة من التصريحات من الطلبة والمعتصميبن في سياق روبورتاج حول اسباب الاحتجاج والاعتصام.

وعكس ما ادعاه بيان للجمعية اباء وامهات تلاميذ المعهد بايعاز من ادارة الفرع الجهوي، بشأن عدم احترام “كشـ24” لاخلاقيات مهنة الصحافة، وعدم ايصال رأي الادارة بشان الاحتجاجات، فإن هذه الادعاءات باطلة وتعكس مدى تخبط الادارة، و تخوفها من مواجهة الراي العام، خصوصا وأن طاقم تصوير الموقع و هيئة التحرير قامتا بالاتصال برئيسة الفرع الجهوي للمنظمة التي أحالت طاقم التصوير على الكاتب العام للفرع، علما انه غير معني بالتصريحات المستقاة من المحتجين، على إعتبار انهم وجهوا اتهامات مباشرة للرئيسة التي كان من المفترض ان ترد عليهم بعد الاتصال بها من طرف كشـ24.

ولم تكتفي رئيسة الفرع الجهوي فقط باحالة طاقم تصوير الموقع، على الكاتب العام الذي شرع في التشهير بالاستاذ رشيد الصباحي مدير نشر “كشـ24” بدعوى انه يقف وراء حملة اعلامية، تهدف الى زعزعة استقرار الادارة، للاستيلاء على رئاسة الفرع، بل ان الرئيسة اغلقت الخط في وجه هيئة التحرير فور إخبارها بهوية المتصل، في سلوك غير مؤدب وغير سوي، ولا يمت للياقة وحسن التدبير بصلة، وهو ما يؤكد فشل الادارة التواصلي، و عدم امتلاكها الحق في انتقاد الموقع و طريقة تناوله لموضوع الاحتجاج، بالنظر لطرق الموقع باب الادارة بشكل سليم ورسمي وبنية سليمة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة