الـ”ONCF” يوضح بخصوص العثور على جثة طالب كفيف قرب السكة الحديدية

حرر بتاريخ من طرف

قال المكتب الوطني للسكك الحديدية، إنه تم العثور على جثة شخص ضرير على مقربة من السكة الحديدية بين ورزيغة وعين كرمة بضةاحي مكناس.

وأوضح المكتب أنه بعد معاينة كامرات المراقبة المتواجدة داخل محطة القطار بوجدة، تبين أن المرحوم قد وصل إلى المحطة وولج القطار في ظروف جد عادية بعد اقتنائه تذكرة للسفر من وجدة إلى العيون الشرقية.

وأشار مكتب “الخليع” إلى أنه تجهل لحد الآن ظروف الحادث، لافتا إلى أن تحريات السلطات المعنية لا تزال جارية للوقوف على ملابسات الواقعة.

ووفق المعطيات المتوفرة فإن الهالك وهو في العشرينات من العمر ويتحدر من من مدينة تاوريرت، استقل القطار من مدينة وجدة، بداية الأسبوع الجاري، للتوجه إلى مدينة الرباط، بعد قبوله في مدرسة يوجد مقرها في تمارة، قبل أن يسقط من القطار في ظروف لا زالت غامضة بمنطقة “عين جمعة” بنواحي مكناس.

وتورد المصادر أنه تم العثور عليه حيا، لكن في وضعية حرجة. وجرى نقله إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي لمكناس، غير أنه توفي.

وأمرت النيابة العامة بترشيح الجثة وإعداد تقرير طبي. وباشرت عناصر الدرك بمنطقة “عين جمعة” التحريات والأبحاث اللازمة لفك لغز السقوط من القطار.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة