بعد سنوات من الانتظار.. تأخر تشييد ثانوية تأهيلية بمراكش يثير حنق نشطاء

حرر بتاريخ من طرف

في الخامس من يونيو سنة 2021 أشرف وزير التربية الوطنية السابق سعيد أمزازي، على وضع حجر الأساس لبناء الثانوية التأهيلية توبقال بحي إزيكي بمراكش، وهو ما أحيا آمال الفاعلين المحليين والساكنة آنذاك بتحقق حلمهم بعد سنوات من الانتظار.

ولكن بعد مرور سنة كاملة على وضع الحجر الأساس، لم يتحقق تشييد الثانوية، ودخل أمل الساكنة في قاعة الانتظار، وتركها تترقب المجهول؛ وهو ما جعل العديد من النشطاء ورواد موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” يعبرون عن استنكارهم وغضبهم من التأخر في تحقيق مطلبهم الذي طال تنفيذه لسنوات.

وعلق أحد النشطاء طارق حدار قائلا: “مرت سنة بالتمام والكمال على وضع حجر الأساس قصد تشييد ثانوية توبقال بملحقة إزيكي الشبه الحضرية والبعيدة كل البعد عن التمدن والمدنية، مرت سنة على أول قدوم وزاري للمنطقة، مرت سنة على دق طبول الفرح والفخر بإنجاز انتظره الجميع أزيد من تسع سنوات، سعيد أمزازي وزير التعليم السابق حط الرحال،رفقة مدير الأكاديمية الحالي بملحقة إزيكي وذلك لإعطاء انطلاقة أشغال مؤسسة تعليمية، ظنناها ثانوية، لكن سرعان ما عادت إعدادية”.

وأضاف المتحدث ذاته” المؤسسة بمخططها وتصميمها البيداغوجي نالت إعجاب المجتمع المدني بإزيكي الذي اتفق على ألا يتفق في اليوم الموعود، عبارات من هنا وأخرى من هناك،.. ولى عام دون تغيير أي شيء، فلا الثانوية شيدت ولا إعادة الهيكلة صممت”.

وكان من المقرر أن يتم تشييد المشروع على مساحة تمتد على 12.543 متر مربع، وبتكلفة إجمالية تناهز 12 مليون درهم، على أن تضم المؤسسة الجديدة 14 حجرة للتعليم العام، 8 حجرات علمية، 3 حجرات مختصة، قاعة للإعلاميات، وسكن وظيفي للمدير، بالإضافة إلى مرافق صحية ومكاتب إدارية وملاعب رياضية، وتم تحديد 12 شهرا كمدة لإنجاز المشروع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة