العثور على جثة وسط حاوية للنفايات يستنفر درك بوزنيقة

حرر بتاريخ من طرف

برشيد/ نورالدين حيمود

عثر نهاية الأسبوع الماضي، من قبل عمال النظافة، بالمطرح الجماعي المشترك، الكائن بالنفوذ الترابي، للجماعة الترابية بني يخلف، عمالة إقليم المحمدية، على جثة شخص وسط حاوية مخصصة لجمع النفايات، وهو ما إستنفر مصالح الدرك الملكي، والسلطات المحلية، التي حلت بمكان الواقعة، قصد القيام بالمتطلب وفق كل اختصاص، وفتح تحقيق عام وشامل حول ظروفها وملابساتها، بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.

وأفادت مصادر الصحيفة الإلكترونية “كشـ24″، بأن الجثة التي عثر عليها بين النفايات، تعود لشخص في مقتبل العمر، يرجح حسب المعاينة الأولية، أنه قضى ساعات وسط حاوية النفايات، قبل نقلها إلى مكان العثور عليها، من قبل عمال النظافة، وهو ما يؤكد أن التخلص من جثة الهالك من قبل الجناة المفترضين، جرى في الساعات المتأخرة من ليلة الجمعة الماضي، الموافق لـ6 يناير الجاري، في إحدى حاويات الأزبال القادمة من بوزنيقة، أو إحدى الجماعات الترابية المجاورة، قبل أن تقوم شاحنة مخصصة لنقل النفايات، برميه في المطرح السالف الذكر، إلى أن أتارث جثثه أنظار عمال النظافة.

وأضافت المصادر نفسها، أن النيابة العامة المختصة، أمرت بنقل الجثة إلى مستودع حفظ الأموات، من أجل إخضاعها للتشريح الطبي، الكفيل بتحديد هوية الشخص، فيما باشرت مصالح الدرك الملكي بسرية بوزنيقة، أبحاتها وتحرياتها لتحديد ظروف الواقعة، و خلفياتها والواقفين وراءها، في انتظار ما ستسفر عنه تقارير الطب الشرعي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة