العثماني يبرر تمديد العمل بالإجراءات الاحترازية من “كورونا”

حرر بتاريخ من طرف

برر رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، الثلاثاء، قرار الحكومة القاضي بتمديد العمل الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار وباء كورونا لأسبوعيين إضافيين، بكون القرار جاء لتفادي تدهور الحالة الوبائية، بعد ما أثار القرار موجة غضب على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال العثماني في تدوينته، إن قرار التمديد يتخذ اعتمادا على مؤشرات ومعايير دقيقة بخصوص تطور الحالة الوبائية، حيث أن مؤشرات اليقظة أوضحت أن مجموع الحالات الجديدة أسبوعيا قد ارتفع بشكل طفيف للأسبوع الثاني على التوالي، إذ أن عدد حالات الإصابة بلغت في 22 – 28 فبراير: 2499 حالة، وفي 01- 07 مارس: 2569 حالة أي بزيادة 2.8٪ ، بينما زادت بـ 5.6% في 08 – 14 مارس بعد تسجيل 2714 حالة.

وشدد العثماني، أنه وفق هذه المعايير تم تمديد العمل بالإجراءات الاحترازية لأسبوعين إضافيين تفاديا لتدهور الحالة الوبائية.

وكانت الحكومة قد قررت تمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية التي تم إقرارها يوم 13 يناير 2021 لمدة أسبوعين إضافيين، وذلك ابتداء من اليوم الثلاثاء على الساعة التاسعة ليلا.

وأوضح بلاغ للحكومة أن هذا القرار، يأتي تبعا لتوصيات اللجنة العلمية والتقنية بضرورة الاستمرار في الإجراءات اللازمة لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة