العثماني: الوضع الوبائي بالمغرب مقلق ومواجهة الجائحة تحتاج تعبئة جماعية

حرر بتاريخ من طرف

قال سعد الدين العثماني، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، إن روح التعبئة والتضامن والتعاون هي التي يجب أن تحكمنا جميعا في مواجهة جائحة “كورونا” وتداعياتها.

وأكد العثماني، في كلمة له خلال أشغال اللجنة الوطنية لحزب العدالة والتنمية، اليوم الأحد بالرباط، أن وعي المواطنين والالتزام بالإجراءات الاحترازية الوقائية هو السبيل الوحيد لحماية أنفسها وأسرنا وبلادنا من الفيروس، مشددا على أن هذا أمر يحتاج إلى تعبئة جماعية.

وذكر المتحدث ذاته، أن حزب “المصباح” سيواصل كل جهده لتعبئة المواطنين لمواجهة الجائحة، موجها تحيته لفروع الحزب التي أطلقت حملات للتبرع بالدم، ودعت المواطنين إلى هذا التبرع، خاصة في ظل الخصاص الذي تعرفه مراكز تحاقن الدم على الصعيد الوطني.

وقال رئيس الحكومة، إن بلادنا على غرار دول العالم، تشهد تطورا في الوضعية الوبائية، ورأينا في الأسابيع الأخيرة ازدياد عدد الحالات الجديدة والحالات الحرجة وعدد الوفيات، مشددا على أن “تطور الوباء في المغرب مقلق”،

وأبرز الأمين العام للحزب العدالة والتنمية، أن” العالم بصفة عامة يجهل كيفية تطور الأمور في المراحل المقبلة”، “داعيا المغاربة إلى اليقظة واحترام التدابير الاحترازية لأنها سبيل الوحيد لحمايتهم من الفيروس إلى حين الإعلان عن جاهزية التلقيح”.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة