الشعور بالتعب عند الاستيقاظ من النوم: كيف نفسره؟

حرر بتاريخ من طرف

تنامين 8 ساعات خلال الليل، ورغم ذلك تستفيقين مرهقة ومستنزفة؟ تابعي الموضوع الآتي لتعرفي الأسباب:

الشعور بالتعب والإرهاق شكوى شائعة في ممارسة الطب العام، بحسب الأطباء. والشعور بالتعب شكوى يجب الاستماع إليها وإلى المرضى الذين يشتكون منه، فإذا كنتِ تشعرين بالتعب، فهذا يعني أنَّ لديكِ شيئًا يريد جسمكِ تفسيره. وبالتالي أن تفعلي شيئًا حياله والتفكير به، والبحث ما إذا كنت تعانين مرضًا مزمنًا، أو البحث عن وجود متلازمة الاكتئاب إذا كنت تعانينها. ويجب محاولة فهم سبب الشعور بالتعب هذا.

الشعور بالتعب عند الاستيقاظ صباحًا، قد يشير إلى أنّ فترة النوم لم تكن منعشة ولم تجدد طاقة الجسم. وهذا عنصر أساسي لاستعادة توازن الجسم. فإذا لم يعمل النوم على تجديد طاقة الجسم، فإنَّ التعب لن يختفي رغم الاستراحة. فربما عليكِ تعويض فترات نوم سابقة فاتتكِ (وهناك فروق واضحة في مدة النوم تختلف من شخص إلى آخر). وهذا الشخص الذي ينام عادةً تسع أو عشر ساعات، ولم ينم سوى ثماني ساعات منذ فترة طويلة، سوف يواجه هذه الحالة. وبالتالي يجب التحقق من ذلك، وإذا لم يكن ذلك السبب وكان الشخص ينام كالمعتاد ولم يسترح رغم ذلك، فيجب البحث عن الأسباب، فقد يجد أن هنالك أسبابًا متنوعة، أو أسبابًا وظيفية أو عضوية، أو حتى فيزيولوجية أو نفسية.

والتعب في الصباح على الأغلب سببه نفسي. أما التعب العضوي فغالبًا ما يحدث في المساء أو في فترة ما بعد الظهر. فإذا كان الشخص يشعر بالتعب صباحًا على الرغم من أنه نام جيدًا، فإنّ الطبيب سوف يطرح أسئلة حول ما يجري حقيقة داخل رأسه: ما إذا كانت هناك عوارض تشير إلى الاكتئاب، هل الشخص سعيد؟ هل يعاني نوبة هلع. هل هناك سلوكيات تثير القلق؟ وإذا أخذ الطبيب وقتًا كافيًا في التحقيق والتدقيق، فسوف يحصل على بعض الإجابات، وبعد ذلك يمكن البحث عن الأسباب العضوية بإجراء فحوص للدم وفحص عام للجسم. ولكنّ الاستماع إلى المريض أمر في غاية الأهمية. فالشخص الذي نام جيدًا ولفترة مناسبة أو طويلة ويشعر بالتعب في الصباح، لديه شيء يريد أن يقوله، وهذا على الأرجح ليس مرضًا عضويًّا، وعلينا البحث عن شيء آخر.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة