الشرطي الذي أفرغ مسدسه في رأسه يفارق الحياة بقسم الإنعاش بالمستشفى الإقليمي بالصويرة

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24” أن الشرطي الذي أفرغ مسدسه الوظيفي في رأسه قد فارق الحياة صباح يومه الجمعة 2 شتنبر الجاري بقسم الإنعاش بالمستشفى الإقليمي بالصويرة.

وأفادت مصادر محلية، أن رجل الأمن المسمى قيد حياته (سعيد / ل) كان يتلقى العلاجات الضرورية بقسم الإنعاش بالمستشفى الإقليمي بالصويرة بعد أن أطلق رصاصة مسدسه الوظيفي على رأسه.

وكان الشرطي وهو برتبة حارس أمن، أقدم على الإنتحار بواسطة سلاحه الوظيفي، صباح أمس الأربعاء 31 غشت، مما تسبب له في إصابة بليغة على مستوى الدماغ، نقل على إثرها إلى المستشفى. 
  
وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن المعلومات الأولية للبحث ترجح أن تكون مشاكل اجتماعية هي السبب وراء الحادث، خاصة وأن الشرطي أقدم على هذا الفعل أمام مسكن سيدة يشتبه في علاقته بها، وذلك بسبب خلافات عاطفية. 
  

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة