“الشباكية” وأضرارها على مائدة فطور رمضان

حرر بتاريخ من طرف

رغم تحذير أطباء التغذية من تناول ” الشباكية ” في رمضان ، لا يستغني عنها المستهلك المغربي كمكون رئيسي في مائدة الإفطارالرمضانية.

بحيث لا يمكن تخيل مائدة رمضان المغربية دون حلوى الشباكية ، فهي والتمرالمرافقان الرسميان ” للحريرة ” ، وتعتبر من الحلويات التقليدية الخاصة بالمطبخ المغربي.

و” الشباكية ” أو ” المخرقة “أصبحت تتعرّض في السنوات الأخيرة إلى إنتقاد شديد من طرف الأطباء المتخصصين في التغذية ، لكونها تحمل سعرات حرارية ونسبة سكرعالية وتقلى في زيت يحترق ، مما يؤثر سلبا على معدة الصائم ، خصوصا إذا كان مصابا ببعض الأمراض وخاصة داء السكري.

لكن ترغم هذه الأضرار لا تبتعد المستهلك عن الشباكية التي تعوّد على رؤيتها ملكة متوجة على مائدة الإفطار في رمضان مذ كان طفلا ، كعادة غذائية مغربية منقولة أبا عن جد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة