الشامي يتسلم سلط المجلس الاقتصادي والاجتماعي من نزار البركة

حرر بتاريخ من طرف

جرى، اليوم الثلاثاء بالرباط، حفل تسليم السلط بين أحمد رضى الشامي، الذي عينه صاحب الجلالة الملك محمد السادس رئيسا للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، وسلفه  نزار بركة.

وفي كلمة بالمناسبة، هنأ بركة السيد الشامي على الثقة الملكية التي حظي بها، متمنيا له كامل النجاح في مهامه الجديدة.

وأعرب عن ثقته بأن الشامي سيعطي دينامية جديدة للمجلس من خلال تجربته الواسعة، وسيعمل على ضمان أن يكون للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي تأثير أكبر على السياسات العمومية ، فضلا عن تفعيل حقيقي للتوصيات التي تندرج في اطار مهام المجلس.

من جانبه ، عبر الشامي عن اعتزازه بالثقة التي حظي بها من طرف جلالة الملك ، مبرزا أهمية المساعدة التي يقدمها المجلس للحكومة، وللمؤسسات البرلمانية وغيرها من مؤسسات الدولة.

وأكد ، في هذا الصدد ، على ضرورة بذل المزيد من الجهود من أجل معالجة المشاكل ذات الطابع الاجتماعي والاقتصادي والبيئي التي تواجه المملكة ، مشددا على أهمية تطبيق كافة توصيات المجلس.

وشغل الشامي، الذي ازداد في 16 ماي 1961 بمدينة الدار البيضاء، منصب سفير المملكة المغربية لدى الاتحاد الأوروبي في بروكسل منذ فبراير 2016.

كما تولى منصب وزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة في حكومة عباس الفاسي ما بين 2007 و 2011 ، ثم نائبا برلمانيا عن الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية عن مدينة فاس (من 2011 إلى فبراير 2016).

وشغل الشامي مابين سنتي 2005 و2007 منصب مدير عام مقاولة مكلف أساسا بالخدمات المركزية، حيث كلف بمشاريع التنمية والمواكبة لبعض فروع التأمين والتكنولوجيات الحديثة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة