الشاب المهدد بالانتحار يطالب باحضار خديجة ووالدته تتحداه بهذه الطريقة + تفاصيل حصرية

حرر بتاريخ من طرف

يبدوا ان الشاب المهدد بالانتحار من فوق لاقط هوائي امام البريد المركزي بشار ع محمد الخامس بمراكش، اراد فقط ان يضفي لمسته الخاصة على احتفالات عيد الحب بالمدينة الحمراء، والتي صنفت في صدارة المدن الرومانسية 

وحسب مصادر “كشـ24″، فإن الشاب المدعوا “د-م” والمزداد سنة 1994،وهو من ذوي السوابق العدلية، اراد من خلال فعلته الخطيرة لفت انتباه عشيقته، حيث طالب باحضار فتاة تدعى “خديجة” كي يعدل عن الانتحار، فيما كان رد فعل والدته قاسيا حيث خاطبته قائلة بمجرد حضورها : “الا كنتي راجل افاندام غير تلاح “

ووفق مصادرنا، فإن الشاب المهدد بالانتحار يقطن بحي “بين المعاصر” بالمدينة العتيقة لمراكش ويعمل مرشد سياحي غير مرخص “فوكيد” و لا يزال الى حدود هذه اللحظات معلقا فوق اللاقط الهوائي وسط حشد كبير من المواطنين الذين يتابعون الواقعة

ويشار ان عناصر الوقاية المدنية وعناصر الامن بالاضافة الى عناصر من الهلال الأحمر، تطوق المكان، في محاولة لثني الشاب العشريني عن الانتحار من فوق لاقط هوائي للتغطية الهاتفية في انتظار تراجعه الذي قد يكون بحضور “خديجة”
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة