السيبة.. استغلال سيارة جماعية في الذهاب للحمام يثير الاستياء بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أثار استغلال سيارة جماعية في الذهاب إلى الحمام استياء عارما في أوساط المهتمين ومتتبعي الشأن المحلي بمراكش والذين اعتبروا الأمر ضربا من الفوضى والإستغلال اللامشروع للممتلكات الجماعية.

و وفق الصور التي توصلت بها “كشـ24″، فإن السيارة الجماعية تم رصدها ليلا وهي مركونة أمام احدى الحمامات بمراكش في مهمة خارج الصلاحيات التي أعدت لها، بعد أن تحولت إلى وسيلة تنقل شخصية في مشهد يعكس درجة التسيب الذي يعصف بهاته الآليات.

وفي الوقت الذي لم يتسنى للجريدة التعرف على الجماعة التي تعود لها ملكية هذه السيارة، فإن مصادرنا تؤكد أنها تعود بلا ريب إلى إحدى الجماعات الترابية التابعة لنفوذ عمالة مراكش.

وطالب مهتمون من السلطات الوصية التحرك الفوري لفتح تحقيق في الواقعة وترتيب الجزاءات وايجاد الآليات الكفيلة لوقف استنزاف السيارات الجماعية وتبديدها في المآرب والأغراض الشخصية والحد من ارتفاع تكلفة فاتورة البنزين في الجماعات التي تعيش على ايقاع التسيب والفوضى.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة