السلطات تتفاعل مع شكايات مواطنين وتحرر الملك العام بأزلي + صور

حرر بتاريخ من طرف

تفاعلت السلطات المحلية بشكل سريع مع مقال “كشـ24” الذي نقل شكاية الساكنة بأزلي حول احتلال الملك العام، وتحويل حي سكني الى سوق عشوائي ساهم في تنامي الفوضلى و مختلف المظاهر الاجرامية في الحي.

واشرف قائد الملحقة الادارية ازلي صبيحة يومه الجمعة 8 مارس مرفوقا باعوان السلطة و عناصر القوات المساعدة على حملة واسعة لتحرير الملك العام من الفراشة و الباعة المتجولين المحتلين لشارع الواد بحي ابن تاشفين .

ورغم ان الحملة لاقت استحسان المواطنين من ساكنة الحي، الا انه يبقى ارتياحا مشوبا بالحذر والتخوف، من عودة الحال على ما كان عليه بعد انتهاء الحملة بساعات، كما يحدث كل مرة بعد حملات السلطة، ما جعل مهتمين يطالبون السلطات المحلية، بتخصيص دورية دائمة للسلطة بعين المكان، للحرص على عدم عودة الباعة لاحتلال الشوارع المحررة من جديد.

وكان مواطنون من ساكنة حي ابن تاشفين بشارع الواد الكبير والشوارع المحيطة به بتراب الملحقة الادارية أزلي، قد عبروا عن استيائهم من تفشي احتلال الباعة المتجولين والفراشة للمنطقة، حيث ينتشر بائعو الخضر وبائعو الاسماك، ما يخلق حالة من الفوضى والبلبلة والضجيج، ويخنق الشارع العام، فضلا عن العديد من المشاكل، على غرار انتشار الازبال والتلوث والكلام القبيح طيلة الوقت.

وأفاد مواطنون في اتصالاتهم بـ”كشـ24″، أن المارة رواد السوق العشوائي الذي تحول اليه الحي عنوة، يتعرضون ايضا لاعتداءات بالسرقة حيث يتم تفشي ظاهرة النشل من طرف مندسين منحرفين يستغلون تفشي الفوضى والازدحام، لكي يمارسوا على المواطنين جميع انواع الاعتداءات، الى جانب التحرش الجنسي بالنساء والفتيات، وتفشي ظاهرة تعاطي الخمور والمخدرات، سواء من طرف الباعة المتجولين او بعض المنحرفين المترددين على المنطقة، الذين اصبحوا يتخذونها مرتعا لممارسة جميع سلوكاتهم المنحرفة وهم في حالة سكر علني واضحة للعيان .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة