السلطات المحلية تنهي إعلان أجانب لزقاق كمنطقة “محتلة” بالمدينة العتيقة لمراكش

حرر بتاريخ من طرف

قامت السلطات المحلية أمس أمس السبت 15 يوليوز بإزالة بوابة حديدية  أقامها اجانب للاستفراد بزقاق و منع الولوج اليه ما إعتبر من طرف المواطنين احتلالا واضحا للزقاق 

وكانت “كشـ24” فقد لفتت الانتباه الى إستغراب ساكنة درب “حبيب الله” بحي المواسين بالمدينة العتيقة لمراكش، من إقدام اجانب يملكون رياضا في الحي، على “استعمار” جزء من “الدرب” وغلقه بشكل كلي في وجه الساكنة. 

وحسب اتصالات من ساكنة الحي بـ”كشـ24″، فإن أصحاب الرياض المذكور عمدوا الى تركيب باب حديدي شهر ماي الماضي، جعل جزءا من الدرب تابعا لهم دون غيرهم في احتلال واضح للملك العام. 

واشارت مصادرنا ان الاجانب الذين يملكون رياضات ودور ضيافة في الحي، تورطوا  في خروقات عديدة خلال السنوات الماضية دون تحرك من السلطات، رغم توالي شكايات المواطنين، ما شجع العديد منهم للتمادي في الامر، وهو ما أكدته واقعة الباب الحديدي الذي اعلن جزءا من الملك العام “منطقة محتلة” قبل ان تقوم السلطات المحلية بالتدخل تحرير اللك عام عبر إزالة الباب الحديدي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة