السلطات الإقليمية بقلعة السراغنة تقف على حسن سير الامتحانات الجامعية

حرر بتاريخ من طرف

قامت السلطات الإقليمية بقلعة السراغنة، اليوم الخميس، بزيارة تفقدية لمركز الامتحان الذي خصصته جامعة القاضي عياض بالمدينة، لاجتياز الامتحانات الربيعية المؤجلة برسم السنة الجامعية 2019-2020.

وهكذا، قام عامل إقليم قلعة السراغنة هشام السماحي، بزيارة لفضاءات الإجراء (قاعة منتزه المربوح والقاعة المغطاة) المخصصة لطلبة المركز الجامعي متعدد التخصصات والبالغ عددهم حوالي 3500 طالب وطالبة، وذلك رفقة رئيس جامعة القاضي عياض ومسؤولي المركز الجامعي والسلطات المحلية.

ووقف السماحي والوفد المرافق له، خلال هذه الزيارة، التي تندرج في إطار مواكبة وتتبع سير الامتحانات بالمؤسسات الجامعية، على احترام التدابير الوقائية والاحترازية المتخذة لضمان سير الامتحانات في ظروف جيدة وآمنة.

إثر ذلك، قام رئيس جامعة القاضي عياض، مولاي الحسن احبيض، بزيارة فضاءي الخيمة الجامعية ومقر المركز الجامعي متعدد التخصصات المخصصين لطالبات وطلبة جامعة القاضي عياض الذين يتابعون بكليات مراكش ويقطنون بتراب إقليم قلعة السراغنة، والذين يقدر عددهم بحوالي 1300 طالب وطالبة.

واطلع المسؤول الجامعي، بالمناسبة، على ظروف وأجواء اجتياز الطلبة للامتحانات، وسير تنزيل البروتوكول الصحي المعمول به (ارتداء الكمامة، التباعد الجسدي، استعمال معقم اليدين، علامات التشوير، تهيئة ممر خاص بالدخول والخروج).

يذكر أن المركز الجامعي متعدد التخصصات عبأ مركزا يتألف من ثمانية فضاءات بالمدينة (منتزه المربوح، والقاعة المغطاة، وثانوية تساوت، وغرفة الفلاحة، وغرفة الصناعة والتجارة والخدمات، وقاعات المركز الجامعي، ودار الطالب ودار الثقافة). وعملا بتوجيهات جامعة القاضي عياض، عمد المركز الجامعي متعدد التخصصات إلى تنزيل بروتوكول صحي صارم، بتنسيق مع السلطات المحلية والجماعة الحضرية، يقوم على التعقيم المستمر للفضاءات وضمان التهوية الكافية وترسيم الممرات ووضع علامات التشوير ومسافة الأمان.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة