السراح المؤقت لمستشار سابق من جنسية بلجيكية بشيشاوة

حرر بتاريخ من طرف

قرر قاضي التحقيق بالمحكمة الإبتدائية ببلدية امنتانوت ، باقليم شيشاوة ، أخيرا ، متابعة مهاجر مغربي بالديار البلجيكية ويحمل الجنسيتين في حالة سراح مقابل كفالة مالية، بعدما التمس وكيل الملك متابعته في حالة اعتقال عقب استنطاقه تفصيليا في التهم الموجهة إليه.

وكان المتهم تقديمه أمام أنظار وكيل الملك من طرف عناصر الشرطة القضائية، بعدما قضى يومين رهن الحراسة النظرية بمفوضية الأمن بمدينة امنتانوت، إذ أنكر المنسوب إليه جملة وتفصيلا، مؤكدا أنه لا يحتاج أموال “الشمالي” لكونه ميسور الحال، مضيفا أن صراعات سياسية جعلت هذا الأخير يحاول جره إلى السجن.

وجاء ايقاف المتهم وهو مستشار  جماعي سابق ، من طرف عناصر الأمن الوطني بمطار مراكش ، لحظة وصوله الى الاراضي المغربية ، حيث انتقلت عناصر الشرطة القضائية لأمن إمنتانوت إلى مدينة مراكش وتسلمت المتهم لحظة عودته من الديار الأٍروبية، وبعد الإستماع إليه في محضر قانوني تم وضعه رهن الحراسة النظرية، قبل عرضه على انظار العدالة لمحاكمته من أجل المنسوب إليه .

وتعود تفاصيل القضية، حينما تمكنت دورية أمنية قادها قائد المركز الترابي للدرك الملكي بشيشاوة، خلال ساعات متأخرة من ليلة الإثنين 26 مارس الماضي، من إلقاء القبض على تاجر مخدرات ملقب ب”الشمالي” بعد نصب كمين له بحقول دوار ايت هادي جماعة ايت هادي.

حيث تمكنت العناصر الدركية من حجز كمية من مخدر الشيرا قدرت  بحوالي كيلوغرامين ، بحوزة الموقوف المزداد سنة 1980 والمنحدر من إحدى مدن الشمال، حين كان بصدد بيعها لأحد المروجين بالمنطقة.

تم اقتياد “الشمالي” إلى مركز الدرك الملكي بسرية شيشاوة من أجل الإستماع إليه في محضر قانوني وفق المنسوب، ووضعه رهن الحراسة النظرية قبل عرضه على أنظار العدالة لتقول كلمتها في الموضوع.

وبعد التحريات والتحقيقات التي باشرتها مصالح الدرك الملكي للمركز الترابي بشيشاوة، مع الملقب ب”الشمالي” الذي جرى اعتقاله بتنسيق مع السلطة المحلية، تم إيقاف شخصين آخرين متهمين بمساعدته في ترويج الممنوعات، والإستماع كذلك إلى عون سلطة من رتبة “مقدم” متهم من أجل الإرتشاء مقابل التستر عليه، بالإضافة إلى إصدار مذكرة بحث وطنية في حق عضو جماعي سابق مقيم بالديار الأروبية تم اتهامه من طرف “الشمالي” في القضية.

وبعد تقديم المتهمين الثلاثة أمام أنظار وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بإمنتانوت، يوم الأربعاء 28 مارس الماضي، والإستماع إليهما تفصيليا، قرر إحالتما على الشرطة القضائية بمفوضية امنتانوت، قصد تعميق البحث في النازلة واستنطاق جميع المتهمين والتحقيق في مضمون التهم الموجهة لهما.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة