الرميد يكشف حقيقة دخوله لملهى ليلي بالرباط

حرر بتاريخ من طرف

فند مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، يومه الاثنين 17 يونيو الجاري، الاخبار المتداولة بخصوص ولوجه لملهى ليلي بمدينة الرباط.

ووصف الرميد في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بـ” الفيسبوك” ما تم تداوله بخصوصه بـ “الاتهامات الزائفة”، معبرا عن غضبه من الإفتراء عليه، حيث كتب في جزء من تدوينته: “لم يسبق لي والحمد لله أبدا طوال حياتي أن ولجت علبة ليلية، ولم يسبق لي أن دخلت مطعما ليلا إلا مرفقا بأهلي أو أصدقائي..وأنني منذ أن نقلت بيتي الثاني من الرباط إلى الدار البيضاء في صيف2016 لم ألج أبدا أي مطعم ليلا بالرباط كيفما كان نوعه”.

وأعلن المسؤول الحكومي عن نيته في اللجوء إلى القضاء للمطالبة بالتعويض اللازم، داعيا نائب رئيس لجنة النزاهة والشفافية بحزب العدالة والتنمية إلى الدخول على الخط، واتخاذ القرار المناسب بهذا الخصوص.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة