الرميد.. الصحفيين في المغرب مشكلتهم ليست مع القانون بل مع أنفسهم

حرر بتاريخ من طرف

قال وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، مصطفى الرميد، إن “حرية الصحافة في المغرب مضمونة وأن الصحفيين مشكلتهم ليست مع القانون أو تدحل السلطات بل مع انفسهم”.

وأضاف الرميد في حديثه لقناة “بي بي سي”، على برنامج “بلا قيود”، “أن الجسم الصحفي المغربي، يعرف اختلالات جسيمة”، مضيفا، “أنه مع الأسف الشدد كانت هناك فرصة لانشاء المجلس الأعلى للصحافة، إلا أن الصحفيين أنفسهم لم يستطيعوا أن يتوافقوا حول ذلك للتنظيم الذاتي للمهنة”.

وأردف القيادي في البيجيدي، “أن هناك أناس شرفاء في مجال الصحافة، كما أن هناك مرتزقة وتسربات إلى هذا الجسم أساءت إليه كثيرا”.

من جانب آخر، أشار الرميد، “إلى أن “المنظمات الدولية وتقيماتها فيما يتعلق بالحريات الصحفية في بلاده ولكنهم لا يوافقون عليها”، مشددا على أنّ المنظمات الدولية كالعفو الدولية وهيومن رايتش واتش لا تملك ما يمكنها من تتبع تطور الحقوق في بلاده”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة