الرشوة تقود عون سلطة إلى الاعتقال بإقليم الحاجب

حرر بتاريخ من طرف

تحيل غدا الإثنين مصالح الدرك الملكي التابعة لدائرة أكوراي بالحاجب، عون سلطة برتبة “شيخ” متورط في قضية رشوة، على النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية لمكناس، لاستنطاقه بخصوص التهمة المنسوبة إليه، في انتظار تحرير المتابعة القانونية في حقه، قبل عرضه على المحاكمة.

ويواجه المتهم الذي تم الاحتفاظ به رهن إشارة البحث الذي أشرفت عليه النيابة العامة، تهمة الارتشاء من أجل القيام بعمل من أعمال وظيفته، الأفعال المنصوص عليها وعلى عقوبتها في المادتين 128 و248 من القانون الجنائي.

وجاء توقيف المتهم، بحسب مصادر مطلعة، بعدما تم التبليغ عنه من طرف مواطنة بواسطة الرقم الأخضر الذي وضعته وزارة العدل لهذا الغرض، عندما طلب المتهم من المشتكية مبلغا ماليا قدر بـ 5000 درهم مقابل غضه الطرف عن إعادة البناء بعد أن قام القائد بهدم ماتم بناؤه دون سلكها المساطر القانونية بتجزىة الوحدة بمركز أيت يعزم.

وأضافت المصادر نفسها أن الكمين الذي تم وضعه لعون السلطة، تحت إشراف وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية والدرك الملكي، أسفر عن توقيف المتهم متلبسا بتسلم مبلغ 5000 درهم كرشوة من طرف الضحية بإحدى المقاهي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة