الرئيس الموريتاني يصدم البوليساريو والجزائر أمام الجمعية العامة‎

حرر بتاريخ من طرف

تغاضى الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، مساء الأربعاء، عن التطرق لقضية الصحراء، خلال كلمته أمام الجمعية العامة التابعة للأمم المتحدة المنعقدة بنيويورك.

وتحاشى محمد ولد الشيخ الغزواني الإتيان على ذكر ملف الصحراء أو التعريج عليه في خطابه، مكتفيا بإثارة العديد من الملفات المرتبطة بالأمن والسلم الإفريقي وكذا الوضع في موريتانيا.

ويعد تحاشي الرئيس الموريتاني عن التعاطي لملف الصحراء ضربة لجبهة البوليساريو والجزائر اللتان تسوقان لعلاقة وطيدة بين جبهة البوليساريو و موريتانيا، وتسعيان عن كثب لإستعمالها كورقة لتمرير أطروحتهما من قضية الصحراء، حيث منيا النفس ببسط الرئيس الموريتاني الجديد لموقف معادي للوحدة الترابية للمملكة بالجمعية العامة.

وفي المقابل تعيش العلاقات المغربية الموريتانية على وقع دينامية غير مسبوقة في السنة الأخيرة، حيث تبادلا وزراء الخارجية الزيارات، قبل تعيين سفراء معتمدين للبلدين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة